اخبار نسيجية  >>  فريد خميس: ضخ 550 مليون جنيه استثمارات خلال عامين
الكاتب : جريدة اليوم السابع   - -  25/11/2017

.كشف محمد فريد خميس رئيس الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين ومؤسس شركة النساجون الشرقيون للسجاد، عن ضخ المجموعة استثمارات بقيمة 550 مليون جنيه خلال العام الحالى والمقبل، مضيفا أن الاستثمارات وزعت بين إنشاء مصنع جديد بمدينة العاشر من رمضان، وشراء 8 أنوال جديدة وعدد من الآلات والمعدات، وبلغت المدفوعات الرأسمالية لها 324 مليون جنيه حتى سبتمبر لعام 2017.

وأضاف خميس، لـ"اليوم السابع"، أن الشركة تخطط لاستثمار المبلغ المتبقى فى شراء من 8 إلى 10 أنوال أخرى بالإضافة إلى ماكينات ومستلزمات إنتاج حتى آخر عام 2018 بتكلفة استثمارية إجمالية تتراوح من 10 إلى 12 مليون يورو، مؤكدا أن الاستثمارات الجديدة تأتى لتلبية النمو المتزايد فى الأسواق العالمية والسوق المصرى.

وأكد فريد خميس، أن مصر بدأت انطلاقة اقتصادية وقامت بسداد جميع الفواتير السابقة الناتجة عن مشاكل امتدت لسنوات طويلة، مشيراً إلى أن الاقتصاد المصرى بحاجة لدعم حقيقى لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة بشكل جاد.

وأضاف أن تنمية الصناعات الصغيرة والمتوسطة تكون من خلال إقامة تجمعات صناعية كبرى تتضمن مراكز تسويقية لمنتجات تلك الصناعات بالإضافة للدعم الفنى والمالى لها، لافتاً إلى أن الحكومة بدأت بالفعل من خلال اقامة عدة تجمعات صناعية فى بدر بإنشاء مدينة الروبيكى لصناعات الجلود بالإضافة إلى مدينة الأثاث بدمياط.

 وكان رئيس الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين محمد فريد خميس، قد التقى مع وزير التجارة والصناعة والسياحة والصناعات الصغيرة والمتوسطة بدولة جيبوتى، والوفد المرافق له بحضور سفير جيبوتى فى القاهرة، وعدد من أعضاء الاتحاد.

فى بداية اللقاء، رحب رئيس اتحاد المستثمرين، بالوزير الجيبوتى، مشيراً إلى تقدير مصر لجيبوتى حكومة وشعباً، وإلى توجيه الرئيس السيسى للاستثمار فى جيبوتى، خلال الزيارة الأخيرة لرئيس جيبوتى للقاهرة فى ديسمبر الماضى، وتوقيع 7 اتفاقيات اقتصادية وتجارية بين البلدين.

وأكد خميس، على أهمية التعرف على فرص ومزايا الاستثمار فى جيبوتى، والتى تجعلها أفضل من غيرها لتوجيه الاستثمارات، ومنها ثمن الأرض والجمارك على الآلات والمعدات وعلى المواد الخام وقواعد الضرائب الحاكمة.

 وأعلن خميس، عن تشكيل مجموعة عمل مشتركة بين البلدين برئاسة المهندس علاء السقطى أمين صندوق اتحاد المستثمرين، وسفير جيبوتى بالقاهرة وعدد من الأعضاء من الجانبين لدراسة فرص ومزايا الاستثمار فى جيبوتى والتمهيد لزيارة وفد من اتحاد المستثمرين لجيبوتى للوقوف على فرص الاستثمار على الطبيعة.

واختتم فريد خميس اللقاء، بالتأكيد عل أهمية توجه مصر إلىّ أفريقيا والبحث عن فرص الاستثمار والتعاون المشترك، وأن مساحة المليون متر مربع المقررة فى جيبوتى لإنشاء منطقة صناعية تتطلب دراسة المزايا فى الحالتين، حالة العمل داخل المنطقة الصناعية، وحالة العمل خارجها.