اخبار نسيجية  >>  «الأهرام» ترصدإختلافات حوله مع بداية تطبيقه التجار: قرار تدوين الأسعار يحتاج فترة زمنية للالتزام الكامل.. والمستهلكون ينتظرون
الكاتب : جريدة الاهرام   - -  03/01/2018
. 

رصدت الاهرام حالة من التباين بين تصريحات المسئولين عن قرار تدوين الاسعار على عبوات المنتجات فى الأسواق وتأكيد التزام التجار بتطبيقه وبين الواقع الفعلى من خلال الجولة التى قامت بها الاهرام فى عدة اسواق والتى كشفت عن عدم تسجيل الاسعار وجهل كثير من التجار بالقرار،حيث اشار التجار الى أن السوق بهذا الوضع سوف تأخذ فترة زمنية تتراوح من 6 أشهر إلى عام لضبط الأسواق وتدوين سعر السلع فى جميع  المحلات والأسواق التجارية.

فبالرغم من تأكيد وزير التموين والتجارة الداخلية ضرورة تطبيق  قرار إلزام المنتجين بكتابة أسعار السلع على عبوات المنتجات الغذائية، ودخول القرار حيز التنفيذ ببداية العام فإن الشارع التجارى تجاهل هذا القرار وسط حالة من غياب الرقابة  وتبريرات من الغرف التجارية وتبادل الاتهامات بين التجار والمنتجين الذين لم يلتزموا بطباعة السعر على المنتجات وتفسيرات بأن هناك مرحلة انتقالية  لابد من خوضها لتهيئة السوق بالإضافة إلى ان هناك مخزونا سلعيا مازال موجودا بسبب الركود .

وفى جولة لـ «الأهرام » تبين عدم تدوين الأسعار على أى من السلع خاصة الأساسية والغذائية والاكتفاء فقط بالسعر على الأرفف وذلك بمحال السوبر ماركت خاصة بالمناطق الشعبية والنائية وذلك وسط تباين فى اسعار السلع من مكان لآخر إلى جانب عدم معرفة العديد من التجار بالقرار، ومع انتهاء المهلة التى اعطاها الوزير للغرف التجارية لتوفيق أوضاعها منذ 6 أشهر الا أن هناك العديد من المحافظات لم تطبق القرار بعد ومنها محافظة الشرقية حيث مازال التجار يعملون بنفس المنظومة القديمة وسط حالة من انتشار شائعة بإلغاء القرار نهائيا بحسب قول أحد المسئولين بالغرفة التجارية بالشرقية وكذلك فى محافظات الصعيد أكد التجار أن هناك تكاليف إضافية للنقل والشحن و ارتفاع فى الأسعار عن نظيرتها بأسواق القاهرة.

وعلى الجانب الآخر أكد أحمد يحيى رئيس شعبة البقالة وعضو مجلس إدارة غرفة القاهرة التجارية أن أكثر من مليون تاجر صغير على مستوى الجمهورية بشعبة البقالة والمواد الغذائية يمثلون شريحة كبيرة، ورحب بقرار وزير التموين بعدم مصادرة المنتجات غير المدون عليها السعر إلا بعد توجيه 3 تحذيرات والاكتفاء بتوقيع غرامات من خلال الحملات التفتيشية. ولفت عماد محمد صاحب سوبر ماركت بوسط البلد إلى أن أصحاب محلات السوبر ماركت ملتزمون بالقرار رقم 330، مؤكدا عدم وجود أى مخالفات لوضع الأسعار على السلع حتى الآن.

وأضاف سليمان عمر صاحب محل بقالة صغير أن السعر على البضاعة موجود على السلع ولكن المشكلة فى عدم اصدار المنتج فواتير معتمدة ، مشددا على أن التجار فى المحافظات البعيدة يتعاملون مع المنتجين بكلمة الشرف وليس بالفواتير.