اخبار نسيجية  >>  قابيل يبحث مع 50 من كبرى شركات النسيج الصينية فرص الاستثمار
الكاتب : غير متاح   - -  24/04/2018

أكد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أهمية دفع العلاقات الاقتصادية المصرية الصينية لمستويات غير مسبوقة وتحقيق الاستفادة القصوى للشراكة الإستراتيجية الشاملة التى تربط القاهرة وبكين خلال المرحلة الحالية.

وقال الوزير إن صناعة الغزل والنسيج تمثل واحدة من أهم الصناعات الاستراتيجية بالصناعة المصرية، جاء ذلك خلال اجتماعه مع وفد المجلس الوطنى الصينى للملابس والمنسوجات والذى ضم ممثلى 50 شركة صينية لاستعراض ملامح قطاع صناعة الملابس والمنسوجات المصرية.

وأشار قابيل الى اهمية توجيه المزيد من الاستثمارات الصينية نحو هذا القطاع للاستفادة من الميزات التنافسية الكبيرة للسوق المصرية والتى تتضمن توافر القطن طويل التيلة والتوجه الحكومى نحو التوسع فى زراعة القطن قصير التيلة بالصعيد واتفاقيات التجارة الحرة والتفضيلية التى تربط مصر بعدد كبير من الدول والتكتلات الاقتصادية فى العالم وتوافر مصادر الطاقة وحزم الحوافز الضخمة التى يتيحها قانون الاستثمار الجديد، بالإضافة الى توافر الأراضى الصناعية المرفقة.

ولفت قابيل الى حرص الحكومة على جذب مزيد من الاستثمارات الصينية للسوق المصرية فى المجال الصناعى، خاصة فى مجال صناعة المنسوجات، ومن جانبه قال صن روزهى رئيس المجلس الوطنى الصينى للملابس والمنسوجات ونائب رئيس الاتحاد الدولى للمنسوجات ان زيارة وفده للقاهرة تستهدف دراسة المناخ الاستثمارى بقطاع الملابس والمنسوجات، والتعرف على أهم الحوافز والفرص الاستثمارية المتاحة به فضلا عن بحث سبل تعزيز التعاون بين الجانبين فى ضوء الفرص    .الاستثمارية المتاحة